يوم دراسي حول التكفل ومرافقة ذوي الاحتياجات الخاصة مسؤولية الجميع

يوم دراسي حول التكفل ومرافقة ذوي الاحتياجات الخاصة مسؤولية الجميع

بمناسبة اليوم الوطني لذوي الاحتياجات الخاصة ، نظم قسم الأرطوفونيا بجامعة الجزائر 2 أبو القاسم سعد الله يوما دراسيا حول التكفل ومرافقة ذوي الاحتياجات الخاصة وذلك الأربعاء 14 مارس 2018 بقاعة المحاضرات الكبرى.

ويهدف هذا اليوم الدراسي إلى توسيع المعرفة المحدودة للإعاقة والمواقف السلبية المتعلقة بها التي تؤدي إلى عزل الأطفال ذوي الاحتياجات الخاصة عن أسرهم ومدارسهم وفي أوساطهم ، مما يؤدي إلى حرمان الطفل المعاق من فرص التطور والعزلة والتهميش. وقد جاء هذا اليوم الدراسي ليؤكد أن التكفل بذوي الاحتياجات الخاصة يتطلب تجنيد مهارات وخبرات جميع المهنيين والممارسين للوصول لأقصى حد ممكن من الدمج.

وقد تضمن برنامج اليوم الدراسي خمسة محاور أساسية وهي : التكفل المعرفي والنفسي اللغوي والدمج لذوي الاحتياجات الخاصة، أهمية التكفل النفسي بذوي الاحتياجات الخاصة، الاتجاهات التربوية الحديثة والأساليب التعليمية لذوي الاحتياجات الخاصة، القضايا الاجتماعية ومعوقات الدمج الاجتماعي لذوي الاحتياجات الخاصة، ومعوقات تعليم اللغات لذوي الاحتياجات الخاصة.