school and education

الملتقى الوطني الأول حول حنبعل و روما و مصير إفريقيا

كلية العلوم الإنسانية بالتعاون مع

المركز الوطني للبحوث في عصور ما قبل التاريخ علم الإنسان و التاريخ ينظمان

الملتقى الوطني الأول حنبعل و روما و مصير إفريقيا

 نظمت كلية العلوم الإنسانية  بالتعاون مع المركز الوطني للبحوث في عصور ما قبل التاريخ علم الإنسان و التاريخ الملتقى الوطني الأول حول حنبعل و روما و مصير إفريقيا، و ذلك يومي 01 و 02 مارس 2020، بقاعة المحاضرات الكبرى ببوزريعة.

الملتقى افتتحته الأستاذة الدكتورة ويزة ايت عمارة منسقة الملتقى بكلمة أشارت من خلالها إلى محاور الملتقى، كما عبرت فيها عن أملها في أن يجيب الأساتذة المتدخلون على إشكالية الملتقى.

من جهته قدم الدكتور غرداوي رئيس قسم التاريخ كلمة أشاد فيها بالمكانة التاريخية لشخصية حنبعل، و الذي يعتبر واحدا من أعظم القادة القرطاجيين، و الذي خاض حروبا عديدة خاصة ضد الرومان، ليحيل بعدها الكلمة للأستاذ الدكتور عبد العزيز بوكنة عميد كلية العلوم الإنسانية و الذي قدم شكره لمنظمي الملتقى، كما تحدث فيها عن شخصية حنبعل و مكانته التاريخية.

من جهته قدم الأستاذ الدكتور عبد الحميد بن الشيخ نائب مدير الجامعة المكلف بالبيداغوجيا كلمة أشاد فيها بأهمية موضوع الملتقى كما أكد على ضرورة نشره في المواقع الالكترونية، ليعلن بعد ذلك عن الافتتاح الرسمي لأشغال الملتقى.

الملتقى ضم خمس محاور ناقش فيها الأساتذة المتدخلون عدة مواضيع نذكر منها: نشأة حنبعل، انجازاته، إستراتيجية روما في حربها ضد حنبعل، دور الأفارقة في حرب حنبعل، و نتائج و تأثيرات الحرب على إفريقيا.

و اختتم الملتقى بفتح باب النقاش للأساتذة و الطلبة الحضور، ليتم بعدها رفع جملة من التوصيات.